أنت فليبدأ العبث، و الحبكة 37


أنت فليبدأ العبث، محمد صادق

منذ زمن طويل قرر الكاتب الكبير ” بولتي ” أن يكتب كل حبكات الدراما الذي لا يستطيع اي عمل درامي او أدبي الخروج عنها، و بالفعل هذا ما حدث، و كتب 36 حبكة، لم يخرج منها عملاً أدبياً واحد حتى الأن!

حاول الجميع الخروج عن حبكات بولتي او كتابة الحبكة السابعة و الثلاين، و لكن بلا جدوى!

أختصر بعض النُقاد الحبكات الي عدداً أقل من الـ 37 و لكن لم يستطيع احد زيادة العدد،

لكن أستفز هذا الشعور بأن لا مزيد ليضاف، الكاتب حازم كتخدا، الذي قرر، أن يكَتب هو الحبكة الـ 37 و بالفعل وجد الفكرة، و بدأ في الكتابة

يمكن أن يكون ما كتبتة الأن، هو مُقدمة او نبذة عن رواية محمد صادق الأخيره ” أنت فليبدأ العبث” و لكن يمكن أن نصف الرواية بشكل أخر، فما رأيكم أن نُجرب الأنَ .. ؟

فلنبدأ ..

هل الأنسان مُسير ام مُخير .. ؟

السؤال الصعب الذي لم يجد أحد له دليل قاطع حتى الأن، هذا السؤال كان هو محور رواية ” أنت فليبدأ العبث  ” و الحبكة الأساسية في الرواية بعدما تسببت البطلة ” ديما ” في وفاة والدها، من وجهة نظرها، فيقرر فيقرر الكاتب الكبير ” حازم كتُخدا ” الذي يعشقها ان يكتب رواية أبطالها، أشخاص حقيقيون!

لكي يملك قدرتهم علي الأختيار، و لكي يوضح لحبيبته إجابة سؤال هل الأنسان مُخير ام مُسير، و يُبعد تأنيب الضمير عن حبيبتة!

رُبما ما ذكرته الأن هم حبكتى الرواية، او الفكرتين الرئيسين الذي يدور حولهم الرواية، الكاتب الكبير حازم كَتُخدا الذي كان يبحث عن الحبكة الـ 37 وجد أن في كتابة رواية أبطالها حقيقيون، الحبكة و المفقودة و أيضاً، الخلاص لحبيبتة من تأنيب الضمير المُذمن الذي يوجاهها، هذه من وجهة نظري أفضل ما كَتب محمد صادق، او افضل ما كتب حازم كتخدا إذا اردت قول ذلك، فبعد كتابة الرواية، طلب الكاتب الكبير حازم كتخدا من مديرة دار النشر الذي ينشر رواياتة معها، ان تَنشُر الرواية بأي اسم مُستعار من الأسماء الدارجة في مصر، و قد أختارت الناشرة إسم ” محمد صادق ” ليكون الأسم الموجود علي غلاف رواية بإسم

” أنت فليبدأ العبث ”

رواية أنت فليبدأ العبث

في رأيي أن رواية أنت فليبدأ العبث، هي الرواية الأفضل للكاتب محمد صادق، لعدة أسباب منها

الفكرة المُختلفة

تطور أسلوب صادق سردياً بشكل ملحوظ عن رواياتة السابقة

شبح اللغة السيئة الذي كان يواجة صادق طوال مشوارة بدأ يتخلص منه نهائياً بداية من رواية ” إنستا حياة ” و الأن رواية ” أنت فليبدأ العبث ”

ولكن ما أحزنني، أنني وجد في شخصية من شخصيات الرواية، شخص مُكرر كررة صادق في كل رواياتة ” طة الغريب، بضعة ساعات في يوم ما، هيبتا، إنستا حياة ”

وهذا الشخص في رواية ” أنت فليبدأ العبث ” هو رامي الذي ستُلاحظ بنفسك أنه شخصية مُكررة تماماً بنفس شخصيات أبطال الروايات السابقة و لكن بفوارق بسيطة للغاية.

صدرت رواية “أنت.. فليبدأ العبث” في أواخر شهر ديسمبر/كانون الأول عام 2016.

برومو رواية أنت .. فليبدأ العبث – محمد صادق .. اخراج : محمود ز…

برومو رواية أنت .. فليبدأ العبث – محمد صادق Mohamed Sadekاخراج : محمود زهران Mahmoud ZahranSoundtrack – "Bring it Back to Me" by Martin Luke #أنت #فليبدأ_العبث #أنت_فليبدأ_العبث #محمد_صادق #mohamed_sadek

Dikirim oleh ‎Mohamed Sadek – محمد صادق‎ pada 29 Desember 2016

أنت فليبدأ العبث، و الحبكة 37

تسجيل الدخول

كن واحداً من مجتمعنا!

نسيت كلمة السر

Choose A Format
Poll
Voting to make decisions or determine opinions
Story
Formatted Text with Embeds and Visuals
List
The Classic Internet Listicles
Meme
Upload your own images to make custom memes
Video
Youtube, Vimeo or Vine Embeds
Image
Photo or GIF
Gif
GIF format